تويتر تفكر فى حل جديد لـ “تصنيف” التغريدات المسيئة دون حذفها

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .. مرحبا بكم متابعين ريسكين العرب و بدر على قناة اليوتيب .. موضوع اليوم في هذه التدوينة من نوع آخر  و يتعلق بـ تويتر تفكر فى حل جديد لـ “تصنيف” التغريدات المسيئة   حصريا على موقع ريسكين العرب


كشف تقرير جديد أن منصة التواصل الاجتماعى تويتر ستقوم بإضافة تعليقات توضيحية على تغريدات المسئولين وغيرهم إذا انتهكوا السياسة العامة لتويتر وذلك من أجل قمع المحتوى المسيئ.
وبحسب ما تناقله موقع ” ديلى ميل” البريطانى، فإن “فيجايا جاد” مسئولة السياسية والثقة والسلامة بتويتر، قالت لصحيفة واشنطن بوست، إن الشركة قد تضيف تعليقات توضيحية إلى تغريدات السياسيين بمن فيهم الرئيس ترامب، وسيتم استخدام الخاصية لمعالجة التغريدات التى قد تحتوى على محتوى مسيئ فى المقام الأول أو تنتهك قواعد تويتر بشكل صريح.
وتسعى الشركة لإضافة تلك التعليقات لبعض تغريدات المسؤولين من أجل تنبيههم إلى أن هذه التغريدة تنتهك سياساتها، ولم يحدد كيفية عمل ذلك بعد أو مَن الذى سيتم تطبيق التعليقات التوضيحية الجديدة عليه، حيث وسعت المنصة جهودها لتشجيع المحادثات “الصحية” على تويتر، وأضافت جاد أنها تقوم عن كثب بالتركيز على هذا الأمر مع الشركة.
وبرغم فشل تويتر فى اتخاذ إجراء بشأن بعض المحتويات المسيئة، إلا أن الشركة اختارت الحفاظ على العديد من تغريدات ترامب الذى قام فيها بمهاجمة خصومه أمثال الراحل جون ماكين والديمقراطيين والمؤسسات الإخبارية، وفى تغريدة أخرى قام ترامب بنشر فيديو دعائى معادى للمسلمين من حساب بريطانى يمينى متطرف، وأوضحت تويتر سببها فى عدم إزالة تغريدات ترامب أن حجب زعيم عالمى سيخفى معلومات مهمة على الناس يرغبون فى مشاهدتها ومناقشتها.
وعلقت جاد لصحيفة “واشنطن بوست” قائلة إن ترك المحتوى المسيء على المنصة تجعل الناس تفترض ان هذا المحتوى أو السلوك تسمح به قواعدنا، وسيقوم تويتر بترك بعض المحتوى غير المرغوب فيه إذا اعتبر أنه يستحق النشر، ولكنه سيضع خطًا على التغريدات التى تشكل تهديدًا مباشرًا لشخص آخر.
وقالت جاد أيضاً إن الشركة تدرس إخفاء التغريدات غير الإنسانية، مما يجعل المستخدم ينقر عليها لعرضها ا، مما يضطرهم إلى التعرف على ماهية التغريدة وسيقررون ما إذا كانوا يريدون رؤيتها أم لا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا الموقع يقوم على وجود الإعلانات من فضلك قم بتعطيل مضاد الإعلانات حتى تدعمنا